الولايات المتحدة تفرض الأربعاء عقوبات قاسية على النظام السوري

بموجب قانون “قيصر لحماية المدنيين السوريين”، الذي وقعه الرئيس، دونالد ترامب في ديسمبر/كانون أول الماضي، ويدخل حيز التنفيذ الأربعاء

تعتزم الولايات المتحدة، الأربعاء، فرض عقوبات قوية على نظام بشار الأسد؛ بموجب قانون “قيصر لحماية المدنيين السوريين”، الذي وقعه الرئيس، دونالد ترامب في ديسمبر/كانون أول الماضي.

جاء ذلك بحسب ما أبلغت به، الثلاثاء، المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة، كيلي كرافت، مجلس الأمن الدولي.

وقالت كرافت إن بلادها ستبدأ الأربعاء، تطبيق “قانون قيصر لحماية المدنيين في سوريا”، الذي وقعه ترامب في 20 ديسمبر.

وأقر الكونغرس الأمريكي بمجلسيه، الشيوخ والنواب، القانون في 11 ديسمبر 2019، ليدخل حيز التنفيذ، الأربعاء، ويوسع دائرة العقوبات على النظام لتشمل دولا وكيانات وأفرادا أجانب يدعمون النظام أو يتعاملون معه تجاريا.

ويهدف القانون إلى ردع “الأطراف السيئة التي تواصل مساعدة وتمويل فظائع نظام الأسد ضد الشعب السوري بينما تقوم ببساطة بتحقيق الثراء لأنفسها”، حسب نص التشريع.

وقالت كرافت إن الحكومة الأمريكية ستفرض عقوباتها الجديدة على سوريا “من أجل منع نظام الأسد من تحقيق انتصار عسكري”.

وأضافت “هدفنا هو حرمان نظام الأسد من الإيرادات والدعم الذي استخدمه لارتكاب فظائع واسعة النطاق وانتهاكات لحقوق الإنسان تحول دون التوصل لحل سياسي وتقلل بشدة من احتمالات السلام”.

وانتقدت روسيا والصين وسوريا بشدة خطة الولايات المتحدة لفرض مزيد من العقوبات من جانب واحد، لا سيما في الوقت الذي يمر فيه البلد العربي بأزمة اقتصادية حادة.

المصدر: الأناضول

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

القائمة