1. الرئيسية
  2. »
  3. أنواع الصناعات
  4. »
  5. بحث عن الزجاج: كيف يصنع الزجاج وما هي أنواع الزجاج؟

بحث عن الزجاج: كيف يصنع الزجاج وما هي أنواع الزجاج؟

بحث عن الزجاج: كيف يصنع الزجاج وما هي أنواع الزجاج؟ موقع التجارة ويب www.alttejarat.com

موقع التجارة ويب www.alttejarat.com

بحث عن الزجاج: كيف يصنع الزجاج وما هي أنواع الزجاج؟
الزجاج
من ماذا يصنع الزجاج؟
كيفية صناعة الزجاج.
أنواع الزجاج
استخدامات الزجاج
مميزات و عيوب الزجاج

———————————————————————————————————————————-

نقدم هنا بحث عن الزجاج، نرجوا أن تكون هذه المقالة مفيدة .

الزجاج:

يطلق الزجاج على المواد الشفافة التي تشبه بنيتها بنية السوائل وصلابتها في الدرجة العادية من الحرارة تعادل درجة صلابة الأجسام الصلبة . لا يحتوي الزجاج في حالته الصلبة أو السائلة على بلورات ولا يمكن تحديد درجة انصهاره لأنه يتحول من الحالة الصلبة إلى السائلة ماراً بمرحلة الليونة التي تمتاز بدرجة لزوجة عالية .

———————————————————————————————————————————-

من ماذا يصنع الزجاج؟

يتكون الزجاج من مواد رئيسية منها:

اولا : الماده المزججة :

الماده المزججة هي ثاني اكسيد السلكون وهي ضرورية لتكوين الزجاج.

ثانيا : الماده الخافضة لدرجة حرارة الانصهار:

مثل اكاسيد الصوديوم او البوتاسيوم او الما نيسيوم ويصح ان تكون هذه الاكاسيد هي الخافضة لدرجة الانصهار حتى لا يتلون الزجاج لان اللون هو عيب من عيوب الزجاج الا اذا مصد تلوينه.

ثالثا : المواد المحسنة:

مثل اكسيد البورون او الكالسيوم او الالومنيوم حيث تعطي هذه الاكاسيد خصائص اضافيه للزجاج.

وهناك عناصر ومركبات كيميائية ضرورية موازنة في عملية تصنيع الزجاج بأشكاله وأنواعه المعروفة بحسب الاستخدام من أهمها :

  • الجير.
  • اكسيد الرصاص.
  • اكسيد البوريرك.
  • أكسيد الألمونيوم والجير.

———————————————————————————————————————————-

كيفية صناعة الزجاج:

صناعة الزجاج تشمل مراحل مختلفة نشير إليها في هذه المقالة:

المرحلة الإولى: الصهر

بعد توفير المواد الأولية بشكل البودرة أوالحبيبات في مرحلة الصهر تتم عملية مزج هذه المواد معاَ بالنسبة المتوازنة حتى تجهز المواد للوضع في الأفران المخصصة حسب نوع الزجاج الذي نريد أن نصنعه.

المرحلة الثانية : التشكيل

كيف نصل إلى مرحلة التشكيل؟ من الواجب أن يصل حرارة الزجاج المنصهر إلى درجة مناسبة ليتم عملية التشكيل، فعلينا أن نقوم بتبريد الزجاج المنصهر بشكل غير عاجل أو بشكل بطيء حتى يمكن إجراء عملية التشكيل قبل أن يصلب الزجاج بشكل غير مألوف.

عملية التبريد تجري بشكل يدوي أو آلي.

المرحلة الثاثلة: التبريد

المرحلة التبريد هي مرحلة تجري فيها عملية تبريد الزجاج بشكل غير عاجل و البطيء وهذا للوقاية من إنكسار الزجاج أو تشققه وعملية التبريد تجري عن طريق وضع الالزجاج المشكل داخل أفران التبريد.

المرحلة الرابعة والأخيرة: الصقل والقطع

في هذه المرحلة تجري عملية قطع القطع الزجاجية وصقلها وتنظيفها وتصنيفها.

———————————————————————————————————————————-

أنواع الزجاج

هنا نشير إلى أنواع الزجاج المختلفة:

-الزجاج الأبيض الشفاف العادى

-الزجاج المصبوب : هذا النوع من الزجاج ينقسم على 3 أنواع وهي:

الزجاج المسلح باسلاك – زجاج على شكل u – الطوب الزجاجي

-زجاج بورو سليكات

-الزجاج المقاوم للحريق

-الزجاج العازل للصوت

-الزجاج الخزفي

الزجاج الملون : له نوعان: الزجاج الملون باضوء – الزجاج الملون بالغاز

-الزجاج المنحني

-الزجاج ذو الرسومات

-الزجاج المتعدد الطبقات : له نوعان : الطبقات الزئيفية – طبقات بوحدات كهربية.

-الزجاج المزدوج (المعزول)

-الزجاج العاكس

-الزجاج المسطح المصقول

-الزجاج المسنفر

———————————————————————————————————————————-

استخدامات الزجاج
  • المسطحات الزجاجية في الواجهات.
  • الحوائط الزجاجية بدل النوافذ في المعامل و صاالت األلعاب بالنوادي الرياضية و غيرها .
  • استخدام الزجاج العازل في نوافذ و حوائط و استوديوهات اإلذاعة و التسجيل و صاالت العمليات في المستشفيات.
  • استخدام الزجاج الملون للسيطرة على قوة الإضاءة الداخلة للمبنى يخففه.
  • استخدام الزجاج المنشوري الذي يعمل على توزيع الأشعة الساقطة عليه و توزيعها.
  • استخدامه في صناعة األثاث كالدواليب الثابتة في الحوائط و فترينات العرض المختلفة و المناضد و الكراسي و الساللم الداخلية الثابتة و المتحركة و الدربزينات و كبائن المصاعد و أبوابها و كسوة الحوائط الزخرفية.
  • استخدامه في األسقف و الوسائل المختلفة إلنارتها.
  • يستخدم الزجاج في السيارات والطائرات والقطار .
  • استخدام الزجاج لإنتاج أنواع المرآة .

———————————————————————————————————————————-

مميزات و عيوب الزجاج:
مميزات الزجاج :

1-لا يتطلب تكلفة كبيره فى التشييد كما هو الحال فى المبانى العاديه «بناء ثم بياض ثم دهان»

2-سهولة وسرعة تنفيذها قياسا بالمبانى العاديه

3- الجمال والخفه على وجهات المبانى المنفذه بها

4-تقلل كثيرا من الاحمال الواقعه على النظام الانشائى وذلك بسبب خفة وزنها

5-تعطى سهوله فى عمل منشأت مرتفعه

6-تعطى المبنى نوع من الشفافيه والاناقه والجمال

7-سهولة التشكيل

8-يمكن من خلاله التعبير عن المعانى والافكار الاناقه والجمال فى المبانى الزجاجيه

9-تعطى هذه المبانى شكلا جميلا وأنيقا للمبنى بصفة خاصة وتعطى مساحات جمالية للمدن بصفة عامة .

 

 سلبيات الزجاج :

1-تعتبر أحد أكبر العوامل التي تساعد على ارتفاع درجات الحرارة ، وتقدرنسبة الارتفاع بنحو 30 في المائه .

2-الوجهات الزجاجيه تتسبب فى إنعكاس أشعة الشمس مما ينتج عنه إشعاع حرارى.

3-يحتاج إلى الصيانه الدوريه والتنظيف.

4- يحتاج إلى عمالة مدربة للتركيب والصيانة.

5-لا بد من ملاءمتها لمقاومة مجموعة من المؤثرات المهمة التي تتعرض لها المباني وهي التدفق المائي والهوائي الإشعاع والتدفق الحراري.انتشار بخار الماء على أجزاء الواجهة. العزل الحراري والصوتي لأجزاء الواجهة. مقاومة تحركات المبنى بكافة أنواعها.مع العلم أن كل مؤثر من المؤثرات السابقة كفيل أن يبطل أي نظام من أنظمة الواجهات الزجاجية إذا لم يؤخذ بالاعتبار ويعالج بالشكل الصحيح.

6- تتسبب المبانى الزجاجيه فى إرتفاع إستهلاك الكهرباء من خلال الاضاءه وأيضا أجهزة التكييف التى تعمل من أجل معادلة.

7-المباني الزجاجية تتطلب تكلفة أكبر في استخدامها، حيث تحتاج إلى درجة تبريد مرتفعة مقارنة بالمباني الاسمنتية وهو ما يعتبره هدرا للطاقة. كما أن صيانتها تتطلب مبالغ باهظة، فضلا عما تسببه من إشكاليات في الرؤية بسبب الانعكاسات الضوئية للزجاج مع ارتفاع درجات الحراردرجة الحراره فى تلك المبانى. الحاجه للعماله المدربه فى الصيانه إنعكاس الاشعه الشمسيه على المبانى الزجاجيه صوره توضح منحنى التبريد السالب فى المبانى الزجاجيه.

 

———————————————————————————————————————————-

القائمة