أميركا تسمح للعراق باستيراد الكهرباء من إيران 120 يوماً

إستيراد الكهرباء من إيران

أبلغ وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو رئيس الوزراء العراقي الجديد أن الولايات المتحدة ستعطي العراق استثناء لمدة 120 يوماً لمواصلة استيراد الكهرباء من إيران لمساعدة الحكومة الجديدة على النجاح.

وقالت وزارة الخارجية الأميركية، في بيان بخصوص اتصال بين بومبيو ورئيس الوزراء العراقي الجديد مصطفى الكاظمي: “دعماً للحكومة الجديدة، ستمضي الولايات المتحدة قدماً في منح استثناء لمدة 120 يوماً لاستيراد الكهرباء تعبيراً عن رغبتنا في المساعدة في تهيئة الظروف المناسبة للنجاح”.

ومددت واشنطن مراراً الإعفاء الذي يسمح لبغداد باستخدام إمدادات الطاقة الإيرانية الضرورية لشبكتها للكهرباء لمدة 90 أو 120 يوماً. لكنها مددت الإعفاء في الشهر الماضي لمدة 30 يوماً فقط بينما كانت بغداد تواجه صعوبة في تشكيل حكومة جديدة.

وشهد العراق عجزاً في قطاع الطاقة خلال السنوات الماضية، رغم امتلاكه احتياطات كبيرة من النفط والغاز، حيث كان أحد أسباب تأجيج غضب شعبي، وتدفع بغداد 1.5 مليار دولار سنوياً لطهران نظير استيراد الكهرباء منها وفقاً لتقارير إعلامية.

ووقعت طهران وبغداد في وقت سابق من شهر نوفمبر/تشرين الثاني 2019 على اتفاق لتنفيذ مشروع الربط الكهربائي بين الطرفين، والذي يهدف إلى تبادل الكهرباء بين البلدين واستغلال كل طرف طاقة الآخر في الأوقات التي يصل فيها الاستهلاك إلى ذروته.

كما أعلنت شركة الكهرباء الإيرانية، أنّ صادراتها إلى العراق ستزداد، مضيفة أنه تم ربط شبكة التوزيع الكهربائي بين البلدين.

وقال داود فرخزاد مدير الشركة، في تصريحات إعلامية، إنّ عملية مزامنة شبكتي الكهرباء العراقية والإيرانية تمت من خلال خط العمارة ـ كرخة، بطاقة يبلغ قدرها 400 كيلوفولت.وأشار إلى أنّ عمليات إنشاء هذا الخط بدأت عام 2011 بطول 73 كيلومتراً، مشيراً إلى أنّ الصادرات الإيرانية من الكهرباء إلى العراق، وصلت حالياً الى أعلى مستوى لها، حيث بلغ حجمها هذا العام ألفاً و361 ميغاواتاً في ساعات ذروة الاستهلاك.

بغداد – العربي الجديد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

القائمة